Breaking

15‏/06‏/2013

النمل المجنون يهاجم امريكا nylanderia fulva

النمل المجنون

 تواجه امريكا اليوم نوع خارق من النمل مقاوم للمبيدات الحشرية وحتى الصعقات الكهربائية، والذي غزا مناطق ساحل الخليج، ويعرف بأضراره الفادحة والتي يتسبب بها للأجهزة الإلكترونية.
هذا النمل عرف سابقاً بـ"نمل التوت البري" وحالياً بـ"النمل المجنون" واسمه العلمي nylanderia fulva، في  تكساس، وفي عام واحد فقط، خسائر بلغ قدرها نحو 150 مليون دولار، بإتلافه لاجهزة الكومبيوتر والهواتف الذكية بالاضافة الى الأدوات الإلكترونية  المختلفة .
وإنتشر "النمل المجنون" سريعاً في جنوب شرقي الولايات المتحدة، بعد وصوله هناك عام 2002، ويشكل هاجساً لسكان كل من فلوريدا ولويزيانا والمسيسيبي .
ويجعل حجم النمل الصغير هذه الحشرة قادرة على الاختباء في أصغر الأماكن ما يجعلها تختبئ في الأجهزة الكهربائية وتقوم بالتهام الأسلاك الرفيعة فيها وتموت بصعقه كهربائية، إلا أن نفوقها لا يعني نهاية لهذه المشكلة، إن بقايا النملة النافقة طلق رائحة تجذب الآلاف من بقية هذا النمل المجنون إلى المكان.
ويقول علماء إن أضرار "النمل المجنون" لا يقتصر على البشر فحسب بل قد يربك النظام البيئي في مناطق تواجده إذ أشارت تقارير إلى تأثيره على "نمل النار" مؤديا لتهجيره عن مناطق انتشاره.
ويتوقع العلماء أن يواصل "النمل المجنون" مسيرة التقدم نحو شمال البلاد، إلا أن هناك صعوبة في تحقيقه ذلك بمفرده إذ أنه يقطع بالبر قرابة 650 ياردة خلال العام، باستثناء عندما يساعده الناس بالتنقل بعيدا لذلك ينُصح المسافرين بالتأكد جيداً من خلو امتعتهم من النمل .
[CNN]
Adbox