Breaking

23‏/01‏/2012

اوباما يسئل ابل لماذا لم يصنع الآيفون بالولايات المتحدة الأمريكية ؟




هذا السؤال سأله رئيس الولايات المتحدة الأمريكية ” باراك أوباما ” للرئيس السابق لـ آبل ” ستيف جوبز ” فعند سؤاله لماذا لا تعود تلك الوظائف الى الوطن ؟ أجاب ” جوبز ” بكل بساطة بأن تلك الوظائف لن تعود.
لمذا لا تعود ؟ تعود القصة الى إستياء ” جوبز ” وقبل أسابيع من عرض الآيفون بالعام 2007 من تعرض شاشة الجهاز الى خدوش بسبب المفاتيح اللتي توضع بالجيب بجانب الهاتف وفي تلك اللحظة أراد ” جوبز ” تغيير الشاشة من شاشة بلاستيكية الى شاشة مقاومة للخدوش مصنوعة من الزجاج.


في ذلك الوقت الشركة الوحيدة القادرة على تنفيذ ذلك الطلب هو مصنع Foxconn بالصين واللذي أرسلت إليه مذكرة ليلية بوقتها وبعد 96 ساعة من إستلام الطلب بدأ بإنتاج 10.000 وحدة يوميا وهذا على حسب وصف أحد مسئولي آبل شي لا تستطيع أي شركة أمريكية القيام به. الزجاج يأتي أساسا من ولاية كنتاكي بالولايات المتحدة ولكن Foxconn هو المصنع الوحيد القادر على تقطيع الزجاج بالسرعة والدقة اللازمة لتوفيره للعملاء بالإضافة الى قدرة المصنع على العمل على مدار 24 ساعة دون توقف.


آبل تقول بأن العمال بالولايات المتحدة الأمريكية ينقصهم التعليم والمهارة للتصنيع المحلي فشركة مثل آبل تحتاج للسرعة والمرونة إذا ماقررت فجأة تغيير بعض القطع دون التأثير على خط الإنتاج فشركة مثل Foxconn تستطيع إضافة 3000 عامل في لحظات إذا مادعت الحاجة وهذا الشي مستحيل فعله بالولايات المتحدة الأمريكية.

  لا أدري ماذا سيكون رد الرئيس الإمريكي إذا ماقرر ” جوبز ” شرح كل تلك التفاصيل لكن ربما أراد ” جوبز ” عدم إحراجه فشركة Foxconn تقوم بتشغيل أكثر من 700 ألف عامل شي لن تستطيع الولايات المتحدة ولا أي دولة بالعالم فعلة بالوقت القريب على الأقل.

Adbox