Breaking

27‏/09‏/2011

الجيش الإلكتروني السوري يخترق موقع هارفرد



مرة جديدة، يخطف الجيش السوري الالكتروني انظار العالم كله باتجاه الانجازات التي يسطرها في عالم الحروب السيبرانية الالكترونية، فبعد اغلاق صفحة الجزيرة، والهجمات المتزامنة على مواقع حكومية اميركية، وردّ الاعتبار باختراق الشبكة الاجتماعية التابعة لمنظمة تدّعي انها الأقوى في عالم القرصنة وامن المعلومات ( منظمة انونيموس )، أضاف انجازاً جديداً تمثّل باختراق الموقع الرسمي لجامعة هارفرد، الأعتق في الولايات المتحدة الأميركية.

تجدر الاشارة الى ان الجامعة المذكورة كانت قد اطلقت تحديّاً لقسم الدراسات الجنائية الالكترونية المتخصص بالحماية وتجارب الاختراق لمحاولة اختراق السيرفرات المشغلة لموقع الجامعة، الذي انطلقت منه الكثير من المواقع المهمة والعالمية، وانتهت مهلة الاختبار دون ان يتمكن احد في القسم المذكور من تسجيل اي اختراق يذكر سوى بعض الثغرات الخارجية التي لا تؤثر على امن الموقع.
احد القائمين على صفحة الجيش السوري الالكتروني تحدّث لـ”الإنتقاد”، مؤكداً ان شيئاً لم يتم تخريبه او إلغاؤه من ملفات الموقع، وان الهدف من عملية الاختراق النوعية هو تسجيل نقطة، وايصال رسالة بأن الشباب السوري قادر ولديه القدرة التقنية للوصول إلى هكذا اماكن وأماكن أصعب منه ربما.

يأتي ذلك في وقت يستمر مسلسل اغلاق الصفحات التابعة للجيش الالكتروني بشكل دوري على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، ليصل عدد الصفحات التابعة للسوري الالكتروني التي تم اغلاقها حتى تاريخ كتابة هذا المقال الى 89 صفحة .


اللهم عجل بالفرج على اهل سوريا برحيل بشار .
Adbox