Breaking

25‏/06‏/2011

مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية تطلق محرك Summon الخاص بالبحوث العلمية




أعلنت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية عن إطلاق محرك البحث الشامل (Summon) كمحرك بحث مركزي في مصادر المعلومات العالمية المشتركة بها تحت إسم (One Click)، حيث يشمل على عناوين وثائق علمية لأكثر من 7800 ناشر و94000 مجلة ودورية تتضمن في مجملها خمسة ملايين وثيقة علمية الكترونية .
 ويتميز النظام الجديد بعدة مميزات أثناء عملية البحث حيث تحتوي واجهة الاستخدام على حقل واحد للبحث، يشابه في تصميمه محرك قوقل الشهير مما يزيد في تحسين جودة الأداء، إضافة إلى سرعة الوصول لمصادر المعلومات العالمية، والسهولة في الاستخدام .

وأوضح الدكتور عبدالعزيز بن محمد السويلم نائب رئيس المدينة لدعم البحث العلمي أن محرك البحث الشامل من شأنه أن يعزز البيئة العلمية البحثية في الجهات الأكاديمية والبحثية في المملكة حيث يعد النظام خطوة أساسية في طور إنشاء الكونسورتيوم والبوابة الأكاديمية لمصادر المعلومات التي تعد أحد مشاريع الخطة الوطنية للعلوم والتقنية .
وقال الدكتور عبدالعزيز السويلم أن مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية تسعى لنشر المعرفة المعلوماتية ومواكبة المستجدات التقنية التي تيسر سبل الحصول على المعلومات في كافة المؤسسات العلمية بالمملكة، وهو ما يمثل الركيزة الأساسية لاقتصاد المجتمع المعاصر وهو الاقتصاد المبني على المعرفة .
وبين السويلم أن هذا النظام يأتي ضمن العديد من الجهود التي تبذلها المدينة من أجل تطبيق وتنفيذ متطلبات الخطة الوطنية الشاملة للعلوم والتقنية والابتكار في العديد من المجالات التقنية الاستراتيجية ومنها قطاع التنمية المعلوماتية، مشيراً إلى أن تقنية المعلومات تعد من التقنيات البالغة الأهمية بالنسبة للمملكة، باعتبارها شكلت وتشكل دافعاً مهماً لدعم الإنتاجية والتطور الاقتصادي لكثير من دول العالم .

من جهته أوضح الدكتور هشام بن صالح بن عباس المشرف على وحدة خدمات الانترنت بالمدينة أن محرك البحث الذي طبقته المدينة  يعطي نتائج دقيقة ومتكاملة تحتوي على النص المختصر (Abstract) بمجرد مرور المؤشر على العنوان مع بيان عدد المراجع العلمية لكل نتيجة (Citation Count indicator) ، كما يمكن تقنين نتائج البحث حسب سنة النشر أو نوعية الورقة العلمية أو اللغة .

وأفاد الدكتور هشام بن عباس أن هذا النظام سوف يتم تطبيقه في مشروع البوابة الإلكترونية لمصادر المعلومات الذي تعتزم المدينة إطلاقه والذي يتكون من ثلاث عناصر تشمل تأمين اشتراكات جماعية لمصادر المعلومات، وبناء البنية التحتية الفنية والتي يعتبر محرك البحث جزءاً أساسياً منها، إضافة إلى الإدارة والتشغيل والدعم.
وأكد بن عباس أن المدينة هي أول جهة تعتمد تطبيق هذا النظام، مشيراً إلى أنه يمكن للباحث زيارة موقع واحد يضمن له البحث في جميع المكتبات بدلا من زيارة مواقع كل مكتبة رقمية على حدة، داعياً الباحثين والأكاديميين والمهتمين في المدينة الاستفادة من خدمات محرك البحث الجديد لزيارة الموقع  عبر الرابط :
http://library.kacst.edu.sa
المصدر
Adbox