Breaking

05‏/03‏/2011

هل يمكن إزالة أثر الحروق دون الحاجة لزرع جلد؟

الدكتور حسام حسنى 
 
الدكتور حسام حسنى


س: أبلغ من العمر 44 عاما، وقد أصبت منذ عدة شهور بحرق فى ذراعى اليمنى، وعندما ذهبت إلى طبيب التجميل أكد ضرورة إجراء جراحة لترقيع الأماكن المصابة، وسوف يكون ذلك من أماكن أخرى بالجسم، فهل من الممكن عمل جراحة لإزالة أثر الحروق دون الحاجة إلى زرع جلد من مكان آخر؟

يجيب على هذا التساؤل الدكتور حسام حسنى، مدرس الجراحة والتجميل بكلية طب جامعة القاهرة، قائلا: "قد تسمح حالة المريضة بعمل جراحة لإزالة أثر الحرق دون الحاجة لزرع جلد من مكان آخر، ولكن هذا يعتمد عل مساحة الحرق".

ويضيف حسنى إذا كانت المساحة صغيرة والأنسجة حول الحرق ما زالت لينة فإنه يمكن استئصال الحرق نهائيا، وإعادة إصلاح الجزء المصاب واستئصاله باستخدام الأنسجة المجاورة.

أما إذا كانت حالة المريضة يصعب معها ذلك فى مرحلة واحدة فيؤكد حسنى أنه سوف يكون استئصال الجزء التالف على عدة مرحل أو من خلال زرع مدات للأنسجة، وفى جميع هذه الحالات يتم تجنب أو تفادى ترقيع الجلد الذى عادة ما يترك أثره فى المكانين المأخوذ منه والمنقول إليه.

المصدر 
Adbox